>

موغريني: إلغاء واشنطن الاتفاق النووي يعني أنه “لا يمكن الوثوق بأمريكا”

موغريني: إلغاء واشنطن الاتفاق النووي يعني أنه “لا يمكن الوثوق بأمريكا”

وكالات: قالت الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، فيديريكا موغيريني، إن إلغاء أمريكا الاتفاق النووي الذي صادقت عليه مع إيران، سيوجه رسالة لبقية العالم مفادها أنه “لايمكن الاعتماد على أمريكا”.

جاء ذلك في تصريح صحافي أدلت به المسؤولة الأوروبية لقناة “PBS” الأمريكية، الخميس، تطرقت خلالها للاتفاق النووي مع إيران.

وحذرت موغريني أمريكا من تعرضها لفقدان “الاعتبار” في حال أقدمت على إلغاء الاتفاق.

وأشارت إلى أنه سيتشكل انطباع حول إعادة النظر في كل الاتفاقيات لدى تغير الإدارات الأمريكية، في حال ألغى الرئيس دونالد ترامب، الاتفاق النووي.

وتابعت :”وهذا يؤثر على علاقات الدول مع أمريكا”.

تجدر الإشارة أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، هدد في وقت سابق من انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاقية الدولية بشأن البرنامج النووي الايراني، متهما طهران بأنها “لم تحترم روح الاتفاق النووي” الذي أبرمته مع القوى الكبرى.

وكانت إيران ومجموعة الدول (5+1)، التي تضم روسيا وبريطانيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا، قد توصلت، في 14 يوليو/تموز 2015، إلى اتفاقية لتسوية المسألة النووية الإيرانية، وأقرت خطة عمل شاملة مشتركة، أعلن في 6 يناير/كانون ثاني 2016 بدء تطبيقها.

ونصت الخطة على رفع العقوبات المفروضة على إيران على خلفية برنامجها النووي، من قبل مجلس الأمن والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، وبالمقابل تعهدت طهران بالحد من أنشطتها النووية ووضعها تحت الرقابة الدولية.‎



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا