>

قطر واللعبة الخطرة - رأى الأهرام

قطر واللعبة الخطرة
رأى الأهرام

اختارت قطر الرفض لمطالب الدول العربية الأربع مصر والسعودية والامارات والبحرين، وذلك قبل ساعات من انتهاء المهلة المطالبة حكام الدوحة بالتخلى عن الإرهاب والاختيار مابين العمل من اجل تعزيز الأمن القومى العربى أو تهديده. ويبدو أن حكام قطر قد تورطوا فى «لعبة خطرة». وتمادوا مع شركاء الارهاب بحيث بات من الصعب عليهم أن يتراجعوا، إلا أن مالم يدركه حكام الدوحة أن الدول الأربع وبقية دول العالم قد سئمت من الارهاب وأهله وداعميه ومموليه ومسانديه اعلاميا ولوجستيا ، كما أن الشعوب فى شتى أرجاء العالم لن تتسامح مع حكوماتها أو حكومات الدول الأخرى إذا ماجرى اقامة الدليل وفضح المستور بشأن الذين غرقوا فى وحل اراقة دماء الابرياء وتهديد الأمن والسلم العالمى وتقويض وحدة اراضى الدول العربية.

ــ..ــ وبينما اختارت قطر اللعب بطريقة «حافة الهاوية»، والادعاء بالبراءة فى حين الشواهد كلها تدينها، ففى المقابل فإن السعودية اختارت أن تقول لقطر بوضوح «طفح الكيل» ولا تفاوض على المطالب المقدمة للدوحة من المقاطعين. وأشارت الخارجية السعودية فى تغريدة على موقع «تويتر» إلى أن مقاطعة قطر جاءت من أجل توجيه رسالة إلى الدوحة مفادها «نفاد الصبر»، واكدت الخارجية السعودية أن قطر لم تلتزم بتعداتها السابقة ولم تف بوعودها حول وقف دعم وتمويل الارهاب وعدم التدخل فى الشئون الداخلية للدول.

وفى الوقت نفسه لوحت الدول المقاطعة لقطر بكشف مزيد من الوثائق التى تثبت ضلوع قطر فى تمويل الارهاب، وتشجيع العنف فى المنطقة.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا