>

جون ماكين: أمريكا سلّحت العراق لقتال "داعش" لا الأكراد

عبّر عن قلقه من سيطرة القوات الحكومية على كركوك
جون ماكين: أمريكا سلّحت العراق لقتال "داعش" لا الأكراد


قال السيناتور الأمريكي جون ماكين إن الولايات المتحدة الأمريكية سلَّحت القوات العراقية لقتال تنظيم "داعش"، لا لقتال حلفائها، في إشارةٍ إلى الأكراد.

جاء ذلك في بيان أصدره ماكين، عبَّر فيه عن قلقه من أنباء تقدُّم قوات الحكومة العراقية باتجاه مواقع تابعة للأكراد قرب كركوك، وفقًا لشبكة "سي إن إن" الأمريكية.

وبحسب البيان، فإن "الولايات المتحدة الأمريكية قدمت معدات وتدريبًا للحكومة العراقية لقتال داعش وحماية نفسها من المخاطر الخارجية، لا لقتال عناصر مهمة في الحكومات الإقليمية، الذين يعتبرون شركاء مهمين لأمريكا".

وحذر ماكين في بيانه، قائلًا: "ستكون هناك عواقب وخيمة إذا استمررنا في رؤية المعدات الأمريكية تُستخدَم بصورة خاطئة كهذه".

وأضاف: "أنا قلق بصورة خاصة حيال تقارير تفيد بأن الإيرانيين والقوات المدعومة من قبل إيران جزء من هذا الهجوم".

ودعا القوات العراقية إلى أخذ خطوة فورية، ونزع فتيل التصعيد، ووقف التقدُّم.

واستعادت القوات العراقية السيطرة على مدينة كركوك ومناطق شاسعة جنوب وغرب المدينة، خلال عملية عسكرية بدأت منتصف ليلة الأحد/الاثنين، انسحبت خلالها البشمركة من المنطقة دون مقاومة تُذكَر.

وسيطرت البشمركة على المناطق المُتنازَع عليها، في محافظات كركوك ونينوى وديالى وصلاح الدين، عقب انسحاب الجيش العراقي أمام اجتياح تنظيم "داعش" الإرهابي شمال وغرب البلاد صيف 2014.

وجاء التقدُّم العراقي في كركوك بمشاركة ميليشيا الحشد الشعبي الموالية لإيران، وسط تأكيدات كردية أن قائد "فيلق القدس" في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني يشرف على العمليات.

وكان المستشار الأمني السابق في وكالة الاستخبارات العسكرية الأمريكية مايكل بريجنت، قد أكد أمس الاثنين، أن سليماني يشرف على العمليات العسكرية التي تخوضها الميليشيات المدعومة من إيران في كركوك.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا