>

تدهور صحة خامنئي يرجئ عقوبات الكونجرس

خامنئي مريضا
تدهور صحة خامنئي يرجئ عقوبات الكونجرس

فيما تسربت أنباء من داخل إيران عن تراجع صحة المرشد الأعلى، علي خامنئي، أشارت مصادر إعلامية إلى أن الكونجرس الأميركي أرجأ التصويت على قرار فرض عقوبات إضافية على إيران، في انتظار معرفة المرشد الجديد. وكان الرئيس الإيراني المعزول، أبو الحسن بني صدر، الذي يقيم في فرنسا، كشف في تصريح إلى أحد مواقع المعارضة الإيرانية، معلومات من دوائر لصيقة بخامنئي، تؤكد أن الأخير يعاني أزمة صحية حرجة. وأضاف، أن جهات داخل إيران قامت بتسريب معلومات حول صحة خامنئي إلى الإدارة الأميركية، ودعتها إلى التريث قبل فرض عقوبات جديدة، حتى يتم الانتهاء من تحديد المرشد الجديد، لافتا إلى وجود آمال داخل إيران باختيار مرشد أكثر اعتدالا وعقلانية من خامنئي الذي ما انفك ينتقد الاتفاق النووي، متهما حكومة الرئيس حسن روحاني بالانفتاح على الغرب أكثر من المطلوب. وبحسب مراقبين، فقد تجاوبت الإدارة الأميركية مع دعوات تأجيل فرض العقوبات، حتى يتضح المشهد الإيراني بصورة أكبر، مشبّهين هذه الخطوة بالرسائل التي وُجّهت إلى الرئيس الأميركي رونالد ريجان قبيل وفاة المرشد السابق الخميني بفترة وجيزة. وتنحصر خلافة خامنئي في 4 شخصيات مقربة منه، هم: نجله مجتبى، الذي يحظى بفرص واسعة للفوز، ومرشح المتشددين، إبراهيم رئيسي، وصادق آملي لاريجاني، المتورط في ملفات فساد، وآية الله شاهرودي الذي تربطه علاقة سيئة بالحرس الثوري، وهو ما يعني أن الخلافة ستنحصر في نجل خامنئي ورئيسي بشكل كبير.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا