>

بيان عاجل الاتحاد الدولي للصحفيين ونقابة الصحفيين النرويجيين

بيان عاجل الاتحاد الدولي للصحفيين ونقابة الصحفيين النرويجيين

دعا الاتحاد الدولي للصحفيين ونقابة الصحفيين النرويجيين ببيان عاجل الحكومة العراقية الى الافراج عن الصحافي العراقي / النرويجي سمير عبيد الذي اعتقل منذ اكثر من ثلاثة اسابيع.

واعتقل عبيد بتهمة نشر أخبار مزورة بعد نشره مقالا ادعى فيه أن دافع رئيس الوزراء وراء قيام الحكومة العراقية باستعادة سيطرة مدينة كركوك كان لصالح شركات
النفط العالمية.وبعد ذلك تم إسقاط هذه التهمة واستبدلت بتهمة التواصل مع كيانات أجنبية.
واكد الاتحاد الدولي للصحفيين أن الاحتجاز مرتبط بعمل الصحافة للصحفي سمير عبيد وظهوره على البرامج التلفزيونية كمعلق سياسي.
ودعت المنظمتان الحكومة العراقية إلى إسقاط الاتهامات الموجهة إلى الصحفي والإفراج عنه فورا.
وطالب رئيس الاتحاد النرويجي للصحفيين هيج إيرين فرانتزن يحث الحكومة العراقية على الاستمرار في الحفاظ على موقف يحترم جيدا حقوق الأنسان
وعدم سجن العراقيين لعملهم الصحفي أو آرائهم.
واضاف "نحث الحكومة على الحفاظ على هذه الممارسة الجيدة والافراج عن زميلنا سمير عبيد الان".
" ودعا رئيس الاتحاد الدولي للصحفيين العراقيين الحكومة العراقية الى السماح لمهنيي الاعلام بمهامهم بحرية و "الافراج عن عبيد دون تأخير".





شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا