>

الخارجية الروسية: هناك محاولات لنقل الإرهابيين من إدلب إلى العراق

الخارجية الروسية: هناك محاولات لنقل الإرهابيين من إدلب إلى العراق


عواصم ـ وكالات: أعلن نائب وزير الخارجية الروسي أوليغ سيرومولوتوف، أن روسيا تشهد حالياً محاولات لنقل من سماهم إرهابيين من إدلب إلى العراق. ونقلت وكالة «تاس» عن سيرومولوتوف أمس: «هناك محاولات لنقلهم (الإرهابيين من إدلب) إلى العراق. وتتم إعاقتها، ويحمل العراق مسؤولية ذلك، لأنه لا يحتاج إلى إرهابيين جدد». كما أشار إلى أن ما سماها بـ «الموانئ الهادئة» للإرهابيين موجودة حالياً في أراضي كل من إندونيسيا وسيناء وأفغانستان.
رفضت الضغوط لتشكيل لجنة صياغة دستور في سوريا
وأضاف: توجد «الموانئ الهادئة» (للإرهابيين) بالدرجة الأولى في الأماكن التي تجري فيها الأعمال الحربية، وخاصة في سيناء، كما يتم نقل الإرهابيين إلى أفغانستان وإندونيسيا». وشدد على أن أحد أصعب المهام الموجودة اليوم هي منع عودة الإرهابيين الأجانب من الشرق الأوسط وقبل كل شيء من سوريا والعراق. وتابع: «إنهم ينتشرون في أوروبا، ويتسللون إلى روسيا عبر بيلاروس وأوكرانيا».
من جهة أخرى أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن بلاده لا ترى أي سبب للضغط على عملية تشكيل لجنة صياغة الدستور في سوريا. جاء ذلك في مؤتمر صحافي مع نظيره السلوفاكي ميروسلاف لاجاكاك، أمس، تطرق خلاله إلى الملف السوري، عقب لقاء جمعهما في العاصمة موسكو.
وأشار لافروف إلى أن إجراءات تشكيل لجنة صياغة دستور حيال إيجاد حل سياسي في سوريا لا تزال مستمرة. وأضاف: «لا نرى أي سبب من أجل الضغط على العملية، وتحديد تاريخ مصطنع للبدء بعملها، فأهم شيء هنا هو الجودة».



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا