>

الجيش الروسي يسعى لاتفاق على استخدام القواعد الجوية المصرية

الجيش الروسي يسعى لاتفاق على استخدام القواعد الجوية المصرية


كشفت الحكومة الروسية، اليوم الخميس، عن سعيها للتوصل إلى اتفاق مع مصر يسمح للطائرات العسكرية للبلدين بتبادل استخدام المجال الجوي والقواعد الجوية العسكرية، بحسب “تاس″ للأنباء.

ونشرت الحكومة الروسية، اليوم، مسودة اتفاق قالت إنها “تتفاوض” مع مصر حولها.

وذكرت “تاس″ الروسية أن “المرسوم الحكومي، الذي يحمل توقيعا بتاريخ 28 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، نشر اليوم في الموقع الرسمي للمعلومات القانونية”.

وبموجب المرسوم، كلف رئيس الوزراء الروسي دميتري مدفيديف، وزارتي الدفاع والخارجية بالتفاوض مع مصر من أجل توقيع اتفاقية بشأن “تبادل استخدام الأجواء والبنية التحتية الجوية للبلدين”، بحسب المصدر نفسه.

كما كلف مدفيديف وزارتي الدفاع والخارجية بتوقيع هذه المسودة بعد إنجاز الاتفاق بين الطرفين.

وتقضي مسودة الاتفاق باستخدام أجواء ومطارات البلدين من قبل الطائرات العسكرية.

ولا تشمل المسودة، التي سيكون سريان مفعولها لفترة 5 سنوات، حال التوقيع عليها، الطائرات العسكرية للإنذار المبكر والتحكم والطائرات العسكرية التي تحمل شحنات خطيرة.

ولم تكشف الوكالة طبيعة “الشحنات الخطيرة” المستثناة.

ولم يصدر أي تعليق فوري من الجانب المصري حول ما ذكرته روسيا، غير أن القاهرة عادة تشدد على رفضها استخدام قواعدها العسكرية من جانب دول أجنبية.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا