>

إيران تعجز عن حماية أسماك القرش من الصيد الجائر

وصول المئات منها ميتة إلى الشواطئ..
إيران تعجز عن حماية أسماك القرش من الصيد الجائر

عُثر على مئات من أسماك القرش الميتة على شواطئ جزيرة شيف الإيرانية.

وقال مسؤولون إن بعض الصيادين يصطادون أسماك القرش من أجل الاستفادة من زعانفها التي تستخدم في أغراض طبية.

وبعد قطع الزعانف، يلقي الصيادون أسماك القرش الميتة فى البحر؛ لأنهم يخشون من الغرامة التى تفرض على صائديها، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية.

وقال حسين ديلشاب مدير عام منظمة حماية البيئة البحرية، "ينتهي المطاف بهذه الأسماك على الشواطئ"، مؤكدًا أن الكيلو الواحد من زعانف أسماك القرش يباع بدولارين أمريكيين.

وحذر ديلشاب من أن ما حدث على شواطئ الجزيرة بمثابة "ناقوس خطر بخصوص انقراض أسماك القرش" في الخليج.

يُذكر أن صيد أسماك القرش حظر فى إيران عام 2014 بسبب المخاوف من انقراض هذا النوع من الأسماك، وتصل غرامة صيد أسماك القرش نحو 7000 دولار أمريكي.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا