>

المالكي يرد على ماكرون ويرفض حل ميليشيا الحشد

اعتبر طلب رئيس فرنسا تدخلًا في شؤون العراق
المالكي يرد على ماكرون ويرفض حل ميليشيا الحشد

رد نور المالكي نائب الرئيس العراقي، على تصريحات للرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، والتي طالب فيها بحل قوات "الحشد الشعبي"، معتبرًا إياها تدخلًا مرفوضًا يمس سيادة العراق.

وفي رد لمكتب المالكي الإعلامي عبر النافذة المخصصة للتواصل مع الإعلاميين، قال: "يفاجئنا الرئيس الفرنسي السيد إيمانويل ماكرون بتدخل مرفوض في شؤون العراق الداخلية ويطالب بحل مؤسسة رسمية قانونية هي هيئة (الحشد الشعبي) المجاهد".

وأضاف المالكي: "هذه المواقف من فرنسا مرفوضة بشدة وهي تمس سيادة العراق ومؤسساته، وتتعارض حتى مع الدستور الفرنسي".

وطالب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون السبت (2 ديسمبر 2017)، العراق بتفكيك كل الفصائل المسلحة بما فيها قوات الحشد الشعبي المدعومة من إيران.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا