>

الخلافات مع ترامب تلقي بظلها على قمة مجموعة السبع

الخلافات مع ترامب تلقي بظلها على قمة مجموعة السبع

تاورمينا- (أ ف ب): يجتمع قادة مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى في مدينة “تاورمينا” بجزيرة صقلية الإيطالية الجمعة والسبت، وسط خلافات حول التجارة وتغير المناخ، بالإضافة إلى توتر جديد مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ما يهدد بتقويض الجبهة الموحدة التي يحاولون تشكيلها ضد خطر الاعتداءات الإرهابية.

وأنذر رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك الجمعة بأنه: “لا شك اطلاقاً في أنها ستكون قمة مجموعة السبع الأصعب منذ سنوات” وسط تعدد الملفات الخلافية مع الولايات المتحدة، خصوصاً مكافحة تغير المناخ والتجارة العالمية.

الجدير بالذكر أن الأنظار تتركز على تفاعلات القادة، لا سيما ميركل وترامب، بعد تسريبات صحافية بشأن أقوال حادة نسبت إلى الأخير، أدلى بها اثناء اجتماعه مع قادة الاتحاد الأوروبي في بروكسل، حيث قال: “إن الألمان سيئون جدا” مضيفاً “انظروا إلى ملايين السيارات التي يبيعونها في الولايات المتحدة. أمر فظيع، سنوقف ذلك”.

وساهم التصريح آنف الذكر في اضفاء فتور على اجواء القمة المنعقدة للتأكيد على وحدة صف أعضاء المجموعة خصوصاً في ملف الإرهاب، بعد الاعتداء الدامي في مانشستر شمال بريطانيا.

تدل المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بأي تعليق عند وصولها صباح الجمعة إلى “تاورمينا” والتي تعيش ما يشبه بحالة الحصار منذ أيام وسط انتشار حوالي 7000 عنصر أمني لحماية قادة الدول السبع الأكثر ثراء في العالم.

أما توسك ورئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، فقد حاولا من جهتهما التقليل من أهمية تصريحات ترامب دون اللجوء إلى نفيها. وقال يونكر: “لا يمكنني القول إن الرئيس ترامب قد أعتمد مقاربة عدائية” مرجعاً ما يتم تداوله إلى: “مشكلة في الترجمة”.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا